زي النهاردة، الحملة الفرنسية على مصر تصل سواحل الإسكندرية وقصة احتلال 3 سنوات - نبض مصر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في بوابة نبض مصر نقدم لكم اليوم زي النهاردة، الحملة الفرنسية على مصر تصل سواحل الإسكندرية وقصة احتلال 3 سنوات - نبض مصر

في مثل هذا اليوم من عام 1798 وصل أسطول الحملة الفرنسية على مصر بقيادة نابليون بونابرت إلى سواحل الإسكندرية ليبدأ أول تواصل حقيقي بين الشرق والغرب.

 

لماذا أراد نابليون بونابرت احتلال مصر ؟ 

 

كانت فكرة احتلال مصر تفرض نفسها خلال هذه الحقبة بشدة، وقدم نابليون اقتراحا إلى حكومة المديرين بالقيام بحملة للسيطرة على مصر بهدف "الحفاظ على المصالح الفرنسية"، وتقليل قدرة بريطانيا على الوصول إلى الهند وإلحاق الضرر بتجارتها.

 

عدد نابليون سر اختياره لمصر بسبب موقعها الجيد بين خطوط التجارة ما يمكنهم من عمل ميناء مزدوج يصل بين البحرين الأحمر والمتوسط وهو ما سيتم تطبيقه في القرن العشرين عن طريق قناة السويس.

 

في هذا الوقت، كانت مصر ولاية عثمانية منذ 1517، ولكن لم تكن حينها تحت السيطرة المباشرة للعثمانيين، حيث كان يحكمها المماليك، وكان بينهم نزاعات على السلطة. 

 

رؤية الفرنسيين لمصر قبل غزو نابليون 

 

في فرنسا كانت "الموضة المصرية" رائجة حيث شاع الاعتقاد بين المفكرين أن مصر هي مهد الثقافة الغربية، وكان تجار فرنسا في مصر يشتكون من معاملة المماليك لهم، كما كان نابليون يريد أن يسير على خطى الإسكندر الأكبر.

 

أكد نابليون للحكومة الفرنسية أنه بمجرد السيطرة على مصر، سيقوم بالتحالف مع الأمراء الهنود والهجوم على بريطانيا العظمى في مستعمراتها. وفقا لتقرير قدمه تاليران في 13 فبراير 1798، ووافقت الحكومة على الخطة في مارس 1798. 

 

غادر نابليون مالطا لمصر وهبط في الإسكندرية 1 يوليو، ودرس جيدا الشعب المصري، وقال لجنوده نصا: الشعب الذي سنعيش معه من المسلمين، وحديثهم الأول ينطلق من الإيمان هو "لا إله إلا الله، ومحمد رسول الله".. لا تتعارضوا معهم؛ عاملوهم كما عاملتم اليهود والإيطاليين. 

 

أضاف: احترموا المفتين وأئمتهم، كما احترمتم حاخاماتهم وأساقفتهم، فليكن لديكم نفس التسامح في الاحتفالات المنصوص عليها في القرآن الكريم ولمساجدهم، كما كان لديكم للأديرة، للمعابد، لدين موسى والمسيح.

 

هبط بونابرت وكليبر معًا وتم رفع أول علم فرنسي في مصر، ولم يعمل الجنود الفرنسيون بنصائح نابليون واحتقن الموقف بين الطرفين مع الممارسات الخارجة عن اللياقة، فثار ضدهم المصريون وتوالت الأحداث حتى رحلوا تماما عن البلاد في عام 1801.

 

ونقدم لكم من خلال موقع "البديل نيوز"، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم، أسعار الدولار، أسعار اليورو، أسعار العملات، أخبار الرياضة، أخبار مصر، أخبار الاقتصاد، أخبار المحافظات، أخبار السياسة، أخبار الحوادث، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي، الدوري الإيطالي، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا، دوري أبطال أفريقيا، دوري أبطال آسيا، والأحداث الهامة والسياسة الخارجية والداخلية، بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق